vendredi 21 mars 2014

أطل. كشرفة بيت. محمود درويش.


أُطِلُّ. كشرفة بيت، على ما أريد
أُطِلّ.على أصدقائي وهم يحملون بريد المساء: نبيذاً وخبزاً
وبعض الروايات والاسطوانات...
شرفات ومشارف ...

أُطِلّ على نورسٍ، وعلى شاحنات جنود
تٌغير أشجار هذا المكان .
أُطِلّ على كلب جاري المهاجر.

من كندا، منذ عام ونصف.
أُطِلّ على اسم أبي الطيب المتنبي.
المسافر من طبريا إلى مصر.
فوق حصان النشيد.
أُطِلّ، كشُرفة بيت على ما أريد.

محمود درويش

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Merci de nous dire ce que vous en pensez.